TG Shopping | متجر تي جي

اليوم الوطني السعودي 91

اليوم الوطني السعودي 91

اليوم الوطني السعودي 91

تحتفل المملكة العربية السعودية يوم 23 سبتمبر/أيلول 2021 باليوم الوطني السعودي الـ91 تحت شعار “هي لنا دار”.

وتختلف هوية اليوم الوطني الـ91 عن الأعوام الماضية، حيث تحمل في العام الجاري شعار “هي لنا دار”، وقد تم وضع العبارة على مجسَّم خريطة المملكة العربية السعودية.

ويعد اليوم الوطني السعودي هو اليوم الذي ظهر به اسم “المملكة العربية السعودية” للمرة الأولى في التاريخ، وتحديداً الخميس 23 سبتمبر/أيلول 1932، الموافق  21 جمادى الأولى 1351هـ، وتوحيد رايتها تحت راية الإسلام وشهادة “لا إله إلا الله محمد رسول الله”.

وكانت البلاد قبل ذلك تحمل اسم مملكة الحجاز ونجد وملحقاتها حتى تمكَّن مؤسس السعودية الملك الراحل عبدالعزيز آل سعود، من تحرير وتوحيد أجزاء الدولة بعد كفاح مسلح لمدة زادت على 30 عاماً.

تاريخ الاحتفال باليوم الوطني السعودي

وفي هذا اليوم أصدر الملك عبدالعزيز آل سعود مرسوماً ملكياً يقضي بتحويل اسم الدولة من مملكة الحجاز ونجد وملحقاتها إلى المملكة العربية السعودية.

إنّ اليوم الوطني في المملكة العربيّة السّعوديّة هو المناسبة الوطنيّة الوحيدة في المملكة والتي تتناول ذكرى اليوم الذي تمّ به إعلان توحيد شبه الجزيرة العربيّة وتغيير اسمها من سلطنة نجد وملحقاتها إلى المملكة العربيّة السّعوديّة،

يعتبر اليوم الوطني السعودي أحد أهم الأعياد الوطنية في البلاد، حيث يتم الاحتفال به في داخل الدولة كل عام حيث يعود تاريخه إلى يوم الثالث والعشرين من شهر سبتمبر من عام 1932 م، ففي ذلك اليوم تم تأسيس المملكة العربية السعودية بعد أن أصدر الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود رحمه الله تعالى وطيب ثراه قرارًا ملكيًا يقتضي إطلاق اسم المملكة العربية السعودية على جميع المناطق التي وحدها تحت سلطته وحكمه، وتم تخصيص راية موحدة للمملكة تحمل شهادة الإسلام

اليوم الوطني السعودي 91

لم يكن طريق الوصول إلى الأحلام سهلًا أو معبّدا، ولكن هي حكمة الأبطال وشجاعة الفرسان ويقين المؤمنين بنصر الله وتوفيقه، فقد استمرّ النّضال السّعودي لإنشاء وبناء الدّول ما لا يقل عن 35 عاماً من الحروب والتخطيط والتضحية، فقد بدأت القصّة مع الملك محمد بن سعود رحمه الله عندما قام على إعلان إمارة الدرعية المستقلّة، وقاتل ثمنًا لإعلانه جيوش الدولة العثمانيّة القادمة من مصر حتّى انتصرت تلك الجيوش وتمّ إنهاء الحلم في العام 1818م، ليقوم الأمير الشاب تركي بن عبد الله بن محمد آل سعود بمحاولة استعادة مجد الأجداد وتاريخ الجزيرة، ويعيد قتال الحاميات العثمانية وينتصر عليها بعد استسلامها، واستمرّ في حكمه حتّى العام 1891م، حيث انتهت مملكته على يد دولة آل الرشيد، ليقوم بعدها الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود باستعادة كامل شبه الجزيرة العربية حتّى عام 1932م ثمّ إعلان توحيد البلاد تحت مسمّى المملكة العربيّة السّعوديّة في الثالث والعشرين من شهر أيلول لعام 1932م.

للاعلان معنا : اضغط هنا 

https://api.whatsapp.com/send?phone=966502726457

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Main Menu